أخبارأخبار محلية

إطلاق حملة نظافة تطوعية بمحمية وادى دجلة في المعادي

تنظم محمية وادى دجلة، في المعادي، بقطاع حماية الطبيعة بوزارة البيئة، اليوم الأحد، حملة نظافة تطوعية تحت شعار “مهمة إنقاذ النباتات البرية بوادى دجلة” بالتعاون مع جروب مدرسة مهارات البقاء فى الصحراء (مدرسة افتراضية على الإنترنت) وبحضور قيادات الوزارة المعنية.

وتهدف الحملة إلى إلقاء الضوء على أهمية المحميات الطبيعية، ودورها فى الحفاظ على الثروات الطبيعية والتنوع البيولوجي، وذلك من خلال العمل على تطهير النباتات البرية بمحمية وادى دجلة من المخلفات البلاستيكية لما تمثله من مخاطر تهدد الحياة البرية بالمحمية.

وكما أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، على أن هذه الحملة تأتى فى إطار االأنشطة الكثيفة في ظل استعداد مصر لاستضافة مؤتمر التنوع البيولوجى نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ واستكمالا للمبادرة االعالمية للحد من التلوث البلاستيكى، وذلك لما تمثله المخلفات البلاستيكية من مخاطر تهدد الموارد الطبيعية، بالإضافة إلى التأكيد على أهمية إلقاء الضوء على أهمية إشراك الشباب والمتطوعين فى حماية المنظومة البيئة بالمحميات لتفعيل مبدأ الإدارة المستدامة للمحميات.

يشارك فى الحملة عدد كبير من المتطوعين من الشباب و رواد المحمية ومحبى الطبيعة، بالإضافة إلى 75 مشاركا من فريق الكشافة.

وتتضمن الحملة تقسيم المشاركين إلى 3 مجموعات طبقا لخبراتهم البرية ومستوى لياقتهم البدنية وتجهيزاتهم الوقائية للبدء فى عمليات التنظيف بـ3 مناطق جغرافية داخل المحمية لمسافات تقدر بحوالى (0-1.5كم و 1.5-3.5 كم و 3.5-5.5 كم داخل الوادي الرئيسي فقط)، كما سيتم شرح مبادئ السلامة للمشاركين وخطة العمل.

يشار إلى أن مؤتمر الأطراف لاتفاقية التنوع البيولوجي الرابع عشر المزمع عقده نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ بمشاركة 196 دولة سيتضمن العديد من الفعاليات على مستوى الخبراء و صناع القرار لدمج قضايا التنوع البيولوجي فى العديد من القطاعات، كما سيتم تنظيم فعاليات على مستوى الشباب و المجتمع المدني، بالإضافة إلى العمل على خلق شراكات مع القطاع الخاص مراكز البحث العلمي، وربطها بالتنوع البيولوجى علاوة على الإعلان عن عدد من المبادرات ومنها مبادرة حلول الطبيعة، والتى يتم من خلالها ربط اتفاقيات التنوع البيولوجى بتغيرات المناخ واستخدامات الأراضى، لتحقيق تنمية مستدامة حقيقية.

الرابط المختصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى